• ×

09:41 مساءً , الجمعة 15 ديسمبر 2017

طريقة الاستفادة من Ask.Fm

Ask.Fm

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
arageek Ask.fm هو موقع بسيط الفكرة، بسيط التصميم، بسيط الإعدادات، لقى اقبالاً من العديد من الأشخاص حول العالم، ويعتبر الآن أشهر منصة اجتماعية لتوجيه الأسئلة. وقد عاصرت هذا الموقع منذ نشأته وعدم اقتناع بعض الناس بفكرته، وكيـف أصبح هؤلاء البعض أنفسهم من مدمني التواجد على هذا الموقع.

فكرة الموقع هي أن توجه أسئلة لأشخاص أخرين، وهم – إن قبلوها – يجيبون عليها، هذه هي الفكرة فقط، وبالطبع مثله مثل أي منصة اجتماعية ناجحة، أتاح الربط بين الموقع وبين الشبكات الاجتماعية الكبيرة الأخرى مثل فيس بوك وتويتر، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع من قبل.

بالرغم من بعض سلبيـاتها.. الشبكات الاجتماعية ليست بهذا السوء!

في بداية الأمر قد تجدها فكرة سخيفة، فما وجه الاستفادة من تخصيص موقع للأسئلة بين الأشخاص فقط، وكل واحد منا يستطيع سؤال الأخر بطريقة مباشرة أو في رسائل خاصة أو على تايم-لاين/حائط الشبكة الاجتماعية الخاصة به إن أراد أن يكون السؤال على مرأى من جميع الناس، ولكنك إن تمعنت قليلاً فستجد أن الموضوع يختلف في هذا الموقع.

هذا كان محور حديث دار بيني وبين أحد أصدقائي الأعزاء والذي اعتاد دخول الموقع من حين لأخر في الفترة الماضية، فكان السؤال مني، ما هو الشيء المميز في هذا الموقع والذي يجعلك ترتاده في الآونة الأخيرة لتجيب على الأسئلة الموجهة إليك من الناس؟ فكان السبب الذي ذكره واحد فقط، وهو أحد أبرز مميزات الموقع..Ask anonymously.

117 طريقة الاستفادة من Ask.fm

هذه الميزة اختيارية بالطبع، وتستطيع إلغاء تفعيلها من الإعدادات بكل سهولة، ولكن في تخيلي أنه لو كانت هذه الميزة غير موجودة فلم يكن ليحظى الموقع بهذه الشعبية التي يتمتع بها الآن، فكان تفسير السبب من وجهة نظر صديقي أن هذا الموقع يتيح له معرفة ماذا يفكر الناس به، ما رأيهم فيه بدون مجاملات، ما يكنّونه من ظنون وتساؤلات لا يجرؤون على مصارحته بها في وجهه مباشرة، كل هذا وهم مختبئون خلف حائط المجهول.

بالفعل هذه الميزة ازاحت الحرج عن الناس، فلن تعلم من يوجه لك السؤال، فقط إما أن تقبله وتجيب عليه أو ترفضه وكأنه لم يكن، فمن منا لم يحلم باختراق نفوس ونوايا الناس لمعرفة ما هي مشاعرهم الحقيقية تجاهه؟ نحن نتمنى قراءة أفكار من يحادثنا لنعلم هل هو صادق في حديثه معنا أم لا، هل بالفعل أبدو في مظهر جيد أمامه أم ما يقوله مجرد رياء محض، هل تترجم أفعالي وسلوكي كما أريد أن أظهرها للناس أم تفهم بطريقة خاطئة تاركة انطباع غير جيد عني وعن شخصيتي أمامهم.

كل هذا يقدمه لك الموقع على طبق من ذهب، فهناك يستطيع سؤالك من يشاء بما يشاء (وأنت أيضاً لك هذا الحق بالطبع)، فلا خوف من لوم ولا عتاب ولا خجل ولا خصام، فأنت لا تعلم من يوجه إليك السؤال حتى تتخذ بصدده أي إجراء، فقط لا تحزن إن كانت الأسئلة تدل على تفكير سلبي من الأشخاص حولك، فأنت إن تمهلت قليلاً وفكرت بعناية، ستجد أنها فرصة لا تعوض لتقويم شخصيتك حسب ما تراه مفيداً من أي نقد “بَنّاء” جاءك عن طريق هذه الأسئلة.

وبالتأكيد أنا لا اتحدث عن الأسئلة الساذجة التي يطرحها البعض مثل ما هو فريقك الرياضي المفضل، وهل تحب الملوخية بالأرانب أم بالدجاج، أو حتى مثل سؤال تلقيته أنا شخصياً من الأسئلة الأوتوماتيكية التي يرسلها الموقع نفسه يومياً لتنشيط حسابك يقول:

هل تقيأت من قبل بعد تناول الطعام!!!

36 طريقة الاستفادة من Ask.fm

وفي بعض الأحيان حتى مع استخدام السائل خاصية الـ Anonymous فإنك تستطيع تحديد شخصه أو حتى إلى بيئة ينتمي من بيئات تواجدك المعتادة، وهذا عن طريق بعض الدلالات في سؤاله التي غالباً ما لا ينتبه لها وهو يكتب سؤاله، فمثلاً لو سألك شخص لماذا تقود سيارتك بسرعة متهورة؟ فإنك إن لم تذكر هذا في أي موضع من قبل فبالتأكيد هو شخص ركب معك سيارتك في السابق وبلل مقعده من سرعة قيادتك المفرطة، وبقليل من التركيز سوف تحصر المشتبه بهم.

ومن خلال تحديدك للشخص أو لأي مجموعة تتعامل معها ينتمي، تستطيع مراجعة أفعالك وأقوالك مع هؤلاء الأشخاص، وتستطيع التساؤل، لما يفكرون بي بهذه الطريقة؟ هذا سؤال ينم عن الغضب، فهل اغضبت شخصاً من هذه المجموعة؟ وهذا سؤال يدل على الصدمة، فهناك شخص ما فوجئ بتغير في شخصيتي وتعاملي تجاهه، يا ترى من لم اعد اعامله كما كنت؟ وهل بالفعل يستحق هذا التغير؟ وهذا سؤال ينم عن الإعجاب.. احم، هذا من بعض ما عندنا.

ربما انت من الأشخاص الذين لا يهتمون بما يقال عنهم أو ما يفكر الأخرون بشأنهم، ووقتها فالموقع سيصبح مملاً غير ذي جدوى لديك سوى أنك تعلم أن من حولك فضوليون يستحقون القتل جراء فضولهم المتزايد واسئلتهم السخيفة، وأنهم من الفراغ بحيث لا يجدون (شغلة ولا مشغلة) سواي.

أما لو كنت تهتم بمن حولك وبصورتك المنطبعة لديهم كيف تبدو، فبالتأكيد بعد هذا المقال ربما يتغير رأيك حول هذا الموقع، وتذكر أن إرضاء جميع الناس مستحيل، ولكن تذكر أيضاً أنك في المعتاد لا تمثل نفسك فقط، فأنت للكبار تمثل الشباب، وللإناث تمثل الذكور، ولأهل عروسك تمثل اسرتك، أو العكس بالنسبة للأمثلة السابقة بالطبع، أي أنك لابد وأن تحاول إعطاء انطباع جيد على قدر المستطاع لمن حولك حتى لا يتم التعميم على مجموعة بعينها بسببك.
بواسطة : Dimofinf
 4  0  1651

سحابة الكلمات الدلالية