• ×

10:36 صباحًا , الخميس 24 أغسطس 2017

أميركا تنشئ مركز استخبارات في بريطانيا

سيضم المركز الاستخباراتي 1250 موظفا وسيغطي العمليات العسكرية ضد تنظيم القاعدة في القارة الأفريقية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
skynewsarabia كشفت صحيفة الإندبندنت البريطانية أن الولايات المتحدة الأميركية ستنفق نحو مائتي مليون جنيه استرليني لتحويل إحدى قواعدها العسكرية في بريطانيا إلى مركز عمليات استخباراتي.

ووصفت الصحيفة، في تقريرها، القاعدة العسكرية التي تعرف باسم "ار ايه اف كراوتن" بأنها أحد أكبر المراكز لوكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي إيه) الموجودة خارج الأراضي الأميركية.

ومن المتوقع أن يعمل في هذا المركز الجديد 1250 موظفا، حيث ستتركز أغلب عملياته الاستخباراتية في القارة الأفريقية في محاولة للولايات المتحدة للحد من النشاطات "الإرهابية".

وتبلغ الكلفة الإجمالية للمشروع حوالي 317 مليون دولار حيث من المتوقع الانتهاء من إنشاء الوحدة الاستخباراتية بحلول عام 2017.

وتشير الصحيفة إلى أن القاعدة العسكرية استخدمت بالفعل من قبل كمركز لتجميع المعلومات التي يرسلها عملاؤها في سفارات الولايات المتحدة في عدة دول حول العالم، ومن بين هذه العمليات التنصت على هاتف المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

كما استخدمت الولايات المتحدة هذه القاعدة العسكرية التي كانت تستخدم من قبل سلاح الطيران الأميركي لشن هجمات بواسطة طائرات بدون طيار على أشخاص يشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة، وذلك انطلاقا من قاعدة في جيبوتي.

ومن المتوقع أن تثير إقامة القاعدة الاستخباراتية على الأراضي البريطانية جدلا في الأوساط السياسية هناك، خاصة وأن القواعد العسكرية الأميركية على تلك الأراضي محكومة باتفاقية بين البلدين ترجع إلى خمسينات القرن العشرين.
بواسطة : Dimofinf
 0  0  903